اغراء استاذها بجسمها السكسي حتى ينيكها بقوة إباحي مجاني

  • 6.16k6
  • 20:11
  • 04/11/2017
انا فتاة اعرف بحق المحنة و سخونة الجنس و لهذا انا مستعدة دائما ل اغراء اي رجل لاطفئ به ناري و كنت جيدة في هذا كثيرا و لا انكسف ان اهدئ رغبتي … كان كل الذي يراني بيقول عني قمر وجسمي يجنن وطري ودائما اتركه محلوق وناعم عشان بحب اهتم بيه اوي ..صدري كبير اتمنى اي رجل يحمل بين كفين و يلعب بيه مثل الكرة وطيزي مدور و كبير من اﻻخر جسمي بيحبوه الرجالة كثير كنت الان جالسة في المدرسة و امامي استاذي الذي كانت تتمنى كل فتاة ان تنام معه و تجرب المتعة معه كان الكل يعرف انه كان شاب ساخن و يجنن الفتيات في شبابه و لاكنه الان يريد ان يبقى محترم و يبتعد عن اللذة كانت دائما في الفصل تجلس و ترفع رجل فوق رجل ليرى بيوضة فخذيها و نعومتهم و تعض على شفتيها الممتلئة المرسومة و كان يعجبها لما يعرق و يبدأ يتمتم في الدرس و في هذا اليوم كان سخنته على الاخر و عندما انتهت الحصة بقيت معه بحجة اني لم افهم الدرس و اريده ان يشرحه لي كان قاعد على مكتب وقدامه كرسي سحبت الكرسي وقربته منه وقعدت وحطيت رجل على رجل وسندت ظهري على الكرسي و بدأت ادخل القلم الى فمي و العقه بلساني و هو كان تريكزه كله على حركاتي السكسية حتى لم يعد يسيطر على نفسي و اصبح نااار عندها اقتري مني و رفع ايديه وحط كل واحدة على خد من خدودي وقرب مني وباسني بوسة ساخنة مبللة بوسة خلتني ارتعش بوسة وراني فيها قوة رجولته و فحولته ثم ادارني على بطني فوق مكتبه و امسك مؤخرتي الكبير و بعد ان شبع فيها ضرب ادخله زبه في ثقبة طيزي و نيكني منها حتى بدات الهث ثم بعدها شبع في كسي لحس و نيك حتى وصل لذروة الجماع و انزل فوق كسي احسست به ساخن و لزج ثم بدأ يقبلني حتى هدأ منذ ذلك اليوم و حياتي الجنسية تغيرت تماما .

أشرطة الفيديو الإباحية ذات الصلة

أفضل الاتجاهات الإباحية